يبدوا ان دائرة بويزكارن هي الوحيدة داخل نفوذ تراب جهة كلميم وادنون المحرومة والمقصية من جميع التمثيليات داخل المجالس رغم بعض رتوشات وذر الرماد في العيون.
في سنة 2015 تجادبت اطراف الحديد مع شخص يعتزم الترشح للمجلس البلدي بكلميم . وتناولنا اطراف الحديث وقلت له بصدق ان لائحتك لا تستطيع التنافس مع كبار الناخبين بالإقليم، لكنه اقنعني بفكرة مفادها أن المنطقة التي ينتمي إليها تتوفر على ساكنة مهمة تقطن بمدينة كلميم ولها مصالح داخل المجلس الجماعي ولا بد لنا ان نفكر في وضع من يمثلها داخل هذه الجماعة مادام المنتخبون الذي يدبرون الشان المحلي والمؤسسات المنتخبة لا زالت عقلياتهم بعد لم تنضج لجعل المؤسسة مفتوحة لجميع المواطنين سواء من داك الحزب أو من داك أو من تلك القبيلة أو أخرى ولا يفرق بين لونه وجنسه وعرقه واديلوجيته. ومادام الأمر كذلك فإن دائرة بويزكارن تتوفر على ساكنة مهمة بمدينة كلميم هناك تجار ومؤسسات تشغل يد عاملة هناك يد عاملة تشتغل في جميع القطاعات الحيوية بالمدينة .هناك مصالح ساكنة دائرة بويزكارن من المفروض أن يكون من يمثلهم ومحاورهم داخل المجالس المنتخبة أسوة بباقي القبائل. يجب أن نرى في اللوائح الانتخابية المقبلة المساواة في العدالة التمثيلية داخل المجالس . وحتى اقطع الشك باليقين على أنني لا ابحث عن شيء انا خارج اللعبة ولكن سادافع على هدا المبدأ ولن اتنازل عليه وعليكم ان تنظروا الى للوائح هل ستجدون أحدا يمثل هذه الدائرة وتجدون القبائل الأخرى ممثلة . بالتفاوض واخذ ورد وفرض الواقع
ادا كنا تغاضينا على عدة أمور فاننا مستعدون لكشفها ولم يثبتنا عليها أحد. هذه حقيقة مرة ولكن واجب عليكم ان تقبلولها .
وحديثي هنا موجه.
دمتم سالمين الى دالك الحين.