توصل موقع “الجموب بريس”بالبيان الثالث الذي نند فيه حاملو مشاريع 2017و 2018 في إطار مبادرة التشغيل الذاتي بعد البيان الاول الذي تطرقو فيه إلى مختلف المراحل التي مرت منها ملفاتهم منذ تقدمهم بمشاريعهم الى الجهات المختصة خلال السنوات أعلاه مرورا بانشاء شركاتهم بناء على طلب المسئولين عن برنامج دعم الشباب المعطل حامل المشاريع سنة 2019 ناهيك عن اللقاءات الطويلة التي جمعتهم بهم والتي من خلالها تمت المطالبة بتسريع تمويل المشاريع
حاملو المشاريع وبعد البيان الثاني والذي سجل من خلاله أعضاء المجموعة استنكارهم لسياسة المماطلة واللامبالاة التي ينتهجها بعض المسؤولين اتجاه ملفاتهم بحيث مرت سنة كاملة على امصاءاتهم لعقود الشراكة مع جميع المتدخلين
حاملو المشاريع أكدوا انه وبسبب هذا التأخير فقد ترتبت عنه مصاريف ونفقات باهضة من قبيل مصاريف الكراء والضرائب والصوائر منذ سنة 2019 والتي اثقلت كاهلهم كحاملي المشاريع اضف الى ذلك المعاناة النفسية المرتبطة بهذا الموضوع
ولأجل ذلك كله حسب ذات البيان فإنهم يعلنون للرأي العام المحلي والوطني ما يلي:
تأكيدهم على خيبة املهم في المسؤولين القائمين على تمويل المشاريع الخاصة بالمعطلين حاملي المشاريع في إطار التشغيل الذاتي بجهة كلميم وادنون مع المطالبة بتجديد مطالبتهم والي الجهة بالتدخل العاجل من أجل تمويل مشاريعهم دون تماطل أو تاخير وايجاد حلول عاجلة للمشاكل العالقة والمرتبطة بتاخير تسليم المعدات لبعض الشركات مؤكدبن على حقهم المشروع في خوض معركتهم النضالية حتى تحقيق مطالبهم وليختتم البيان دعوتهم القوى الحية وفعاليات المجتمع المدني والمنابر الاعلامية والجمعيات والهيئات الحقوقية والنقابات وأاحزاب دعمهم في معركتهم النضالية المشروعة