عقدت اليوم الخميس 20 يونيو 2019 غرفة التجارة والصناعة بجهة كلميم وادنون دورته العادية لهدا الشهر
الدورة التي حاول فيها رئيس الغرفة التأكيد على ان الدورات وفي اطار القانون الداخلي تخضع للسرية وليس للعلنية وان الرئيس له الحق في استدعاء الصحافة ولكن حسب هواه
الرئيس الدي جاءت كلمته فارغة من الترحيب بالجسم الصحفي تبين النوايا المبيتة لهدا الرئيس الدي يبدوا انه يتجاهل قانون المعلومة 13-31 والدي اصبحت معه كل الادارات العمومية ملزمة باعطاء جميع المعطيات المتعلقة بالملفات
قانون ادن يضمن الحصول على المعلومة التي يتهرب منها رئيس الغرفة من خلال استدلاله بقانون سرية الدورات
وعليه فما نريد التشديد عليه اننا سوف لن نتازل في حال عدم تمكيننا من تغطية الدورات عن الحصول على المعلومات من هاته الغرفة التي لازالت عجلتها متوقفة والتي لم تقدم شيئا بشهادة منتخب من داخلها اللهم تنظيم الندوات واللقاءات الغير مفيدة لعموم التجار الدين لازالت ملفاتهم في قاعة الانتظار… ترقبوا التعليق على الدورة خلال ساعات