أحتضنت الرباط يوم الأحد 28 أبريل بقاعة الاستقبالات والندوات التابعة لوزارة التجهيز الجمع العام التاسيسي لحركة البديل الشعبي تحت شعار: شباب فاعل من اجل رهانات و تحديات كبرى وهي منظمة سیاسیة تراهن ان تكون شريكا أساسيا مع مختلف فعاليات المجتمع المدني لتخليق الحیاة العامة وتحصین المكتسبات الدیمقراطیة واستنھاض المواطن للإيمان بقدراته ليكون حاضرا بقوة في بناء حاضر ومستقبل الوطن.
وتسعى حركة البدیل الشعبي كما جاء في نظامها الأساسي إلى المساھمة في التأسیس لتعاقد اجتماعي إیجابي قادر على مواكبة التغیرات والتصدي للتكھنات السلبیة وتذلیل التحدیات الداخلیة والخارجیة ورفعھا من خلال المساھمة في تنمیة وتطویر السلوك السیاسي وتقویة المكتسبات التي تحققت في مجال دمقرطة الحیاة العامة وإحقاق العدالة الاجتماعیة على أساس الثوابت الوطنیة والدستوریة وتفعیل عجلة التنمیة الوطنیة والدفاع عن الوحدة الترابیة والمساھمة في تنزیل مقتضیات خطة العمل الوطنیة في مجال الدیمقراطیة وحقوق الإنسان ويراهن شباب هذه الحركةأن تتحول أو ينبثق عنها حزب سیاسي.
وتم بالاجماع انتخاب عبدالعلي مستقيم أمينا عاما للحركة والتفويض له أختيار أعضاء المكتب تنفيذي مع مراعاة تمثيلية الأقاليم والجهات.