ذكرت بعض المصادر من ان وزارة الداخلية تتجه في اتجاه تعيين دادس العامل المكلف حاليا بالشؤون البرلمانية  بوزارة الداخلية واليا على جهة كلميم وادنون

المصادر اضافت ان هذا التعيين الذي لازال مرتقبا جاء  بعد رفض عملية التمديد  لبهي الناجم الذي ظل جاثما على صدور  ساكنة أهل وادنون  التي شردها وتركها عرضة لظروف العيش القاسية

وعليه واذا كان ما جاءت به تلك المصادر صحيحا فالذي نريد قوله في هاته النازلة — الماء و الجفاف  والشطابة حتى القاع لبحر