الرئيسية | الأخبار الرياضية | زيمبابوي تحرج الجزائر و كادت تخلق المفاجئة

زيمبابوي تحرج الجزائر و كادت تخلق المفاجئة

أنقذ رياض محرز، نجم منتخب الجزائر، فريقه من الخسارة أمام نظيره زيمبابوي، وقاده لإدراك التعادل (2-2)، اليوم، الأحد، على ملعب “فرانس فيل” في الجولة الأولى من منافسات المجموعة الثانية ببطولة كأس الأمم الإفريقية المقامة حاليا بالغابون.

تقدم محرز للجزائر في الدقيقة (12)، وأدرك كوداكواشي ماهاشي التعادل لزيمبابوي في الدقيقة (17)، قبل أن يضيف نياشا موشيكوى الهدف الثاني من ضربة جزاء في الدقيقة (29)، لكن أفضل لاعب في إفريقيا، رياض محرز، عاد وسجل هدف التعادل لمحاربي الصحراء قبل 8 دقائق من النهاية.

واكتفى المنتخب الجزائري بنقطة واحدة من مباراته الافتتاحية، في انتظار مواجهة تونس والسنغال ضمن نفس المجموعة، في وقت لاحق من اليوم.

و جاءت بداية اللقاء قوية من الفريقين، حيث تبادلا الهجمات، فأبعد تاتندا مكوروفا، حارس زيمبابوي، عرضية من هلال سوداني في الدقيقة (3)، بينما تصدى رايس مبولحي لتسديدة قوية من خاما بيليات في الدقيقة (9).

وتصدى قائم مرمى منتخب الجزائر لتسديدة قوية من بيليات عند الدقيقة (11)، قبل أن يجري مدرب منتخب زيمبابوي تبديلا اضطراريا بمشاركة ماثيو روسيكي على حساب كنوليدج موسونا، الذي تعرض للإصابة في الدقيقة (12).

وتمكن محرز من افتتاح التسجيل بعد أن استغل تمريرة من إسلام سليماني، وراوغ مدافع زيمبابوي، قبل أن يسددها قوية، ارتطمت بالقائم في طريقها لهز الشباك.

وسرعان ما أدرك محاربو زيمبابوي التعادل من تسديدة موجهة من ماهاشي مرت على يسار مبولحي، بعد تمريرة من زميله داني فيري.

واصل منتخب زيمبابوي سيطرته على الكرة بعد هدف التعادل، وهدد مرمى مبولحي عبر تسديدة من بليات مرت بجوار القائم في الدقيقة (22)، قبل أن يكرر إليشا مورويوا المحاولة بتسديدة تصدى لها الحارس الجزائري في الدقيقة (23)، تبعه زفيريكوي بمحاولة أخرى مرت فوق العارضة، ورد محرز بتسديدة تصدى لها حارس زيمبابوي.

وتسبب مختار بلخيثر في ضربة جزاء لزيمبابوي بعد أن أعاق بهاسيرا داخل المنطقة، ترجمها موشيكوي إلى هدف ثانٍ لزيمبابوي.

فشل منتخب الجزائر في إدراك التعادل خلال الدقائق المتبقية من الشوط الأول، بعدما مرت تسديدة ابراهيمي فوق العارضة عند الدقيقة (31)، فيما مرت أيضا رأسية هلال سوداني فوق العارضة، وتبعه فوزي غلام بتسديدة أخرى لم تكن دقيقة.

وفي الشوط الثاني، شارك ربيع مفتاح بدلا من بلخيثر، وبحث منتخب الجزائر عن إدراك التعادل عبر تسديدة من ابراهيمي مرت فوق العارضة عند الدقيقة (47)، بعدها أهدر سليماني فرصة أخرى من رأسية مرت بجوار القائم عند الدقيقة (52)، بينما أنقذ مبولحي هدفا محققا من تسديدة بيليات في الدقيقة (53).

ومرت تسديدة نبيل بن طالب بجوار القائم، قبل أن ترتطم تسديدة بن سبعيني في العارضة.

وشارك رشيد غزال على حساب سوداني، فيما أنقذ حارس زيمبابوي فرصتين من تسديدة فوزي غلام ومحرز بينما تكفلت العارضة بالتصدي لخطأ من مدافع زيمبابوي في الدقيقة 75.

وتمكن محرز من إدراك التعادل لمنتخب الجزائر من تسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء، خدعت حارس مرمى زيمبابوي.

وحاول منتخب الجزائر خلال الدقائق المتبقية من اللقاء تسجيل هدف الفوز، إلا أن براعة حارس زيمبابوي حافظ لفريقه على نقطة التعادل

عدد القراءات : 906 قراءات اليوم : 1

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

آراء ومواقف

زيمبابوي تحرج الجزائر و كادت تخلق المفاجئة

السلسلة الثالثة - من هي شركة السلام اوبركة المحظوظة

بعد سلسلتين من الحديث عن الطفلة المدللة شركة – السلاك اوبركة - ها نحن اليوم نطل عليكم من جديد ونقول لكم ان الطفلة المدللة التي

النشرة البريدية

استطلاع الرأي

ما رأيك في الموقع؟

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع