صوت وصورة

الرئيسية | الأسرة والمجتمع | جريمة بشعة: إغتصاب مسنة بابزوـ ازيلال والجاني حر طليق والضابطة القضائية في دار غفلون

جريمة بشعة: إغتصاب مسنة بابزوـ ازيلال والجاني حر طليق والضابطة القضائية في دار غفلون

نعود مرة إخرى للجريمة البشعة التي عرفتها ابزو في 30 مارس 2014 وتتخلص في إغتصاب مسنة

وسرقتها مع تعرضها لعنف وحشي حتى فقدت الوعي ولولا الأقدار وإستعطاف الضحية لقتلها .ورغم أن هذه الجريمة قد عرفت متابعة إعلامية واسعة وتعاطف وسط العالم الإفترضي وبالأخص أن جرائد إلكترونية وطنية كبيرة قد غطت هذه القضية ،فإن الجاني لحد كتابة هذه السطور حر طليق.ورغم أنه تم فتح تحقيق جديد أنداك وأخد عينات ستت أشخاص  فإنه لم يتم العثور على الفاعل.هذه المسنة العفيفة والأم لستت أولاد وأسرتها لازالت تنتظر معرفة الجاني لكي ترتاح ويتم القصاص منه.ورغم مرور سنتين نتسائل عن ضعف وتخلف الضابطة القضائية للوصول للجاني مع العلم أن الشرطة المغربية إستطاعت أن تحل جرائم وقعت خارج الحدود.
 تدعوا جمعية إئتلاف الكرامة لحقوق الإنسان بني ملال للوصول لهذا المجرم الخطير والذي يعيش بسلام وسطنا وربما يرتكب جرائم أخرى.كما تطالب  من الشرطة العلمية والشرطة القضائية أن تعمل على طي هذا الملف بأسرع وقت فلا يعقل أن يتم طي هذا الملف لأنه ببساطة يخص مواطنة بسيطة بالمغرب المنسي.كما يدعونا هذا الإخفاق الغير مبرر أن نتسائل عن جاهزية وكفائة المحققين بهذا الميدان.

عدد القراءات : 5457 قراءات اليوم : 1

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

النشرة البريدية

استطلاع الرأي

ما رأيك في الموقع؟

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع