صوت وصورة

الرئيسية | أنشطة جمعوية | جمعية رائد المسيرة الخضراء تحتفل بمركزها باليوم الوطني للشخص المعاق بالداخلة

جمعية رائد المسيرة الخضراء تحتفل بمركزها باليوم الوطني للشخص المعاق بالداخلة

 

نظمت جمعية رائد المسيرة الخضراء يوم الجمعة 29 مارس 2013 بمركزها المتواجد بحي المسيرة 2 وقد حضر هذا الاحتفال المتميز والذي من خلاله يتضح للجميع مدى الدينامية التي بها يسير الجمعية السيد أجبارة ابريكة باعتباره رئيسا لها بل إن المهمة الملقاة على عاتقه لم يكن فيها تفانيه ينطلق من فراغ فهو فاعل جمعوي منذ سنة 1977 ورئيس فرع المنظمة العلوية لرعاية المكفوفين . والنائب الأول لشبكة المعاقين جنوب جنوب وعضو في دار الحي للمبادرة الوطنية وعضو في اللجنة الإقليمية والجهوية في المبادرة الوطنية بجهة واد الذهب لكويرة و موظف بالجماعة الحضرية . مجموعة إذن من المؤهلات التي تجعل منه إنسانا جديا ومثابرا نتيجة لهاته التراكمات التي يزخر بها رصيده ولعل الحفل الذي تقيمه الجمعية ليعد خير دليل على ما أصبحت تمثله هاته الأخيرة في سلم العمل الجمعوي بفضل مجهودات الرئيس الى جانب أعضاء المكتب وبالرجوع الى الحفل الذي حضره الكاتب العام للولاية  وجمعية الموظفين بالولاية ورئيس جمعية ابن خلدون الجدوي مصطفى العضو الفاعل بجمعية رائد المسيرة الخضراء والذي يسعى جاهدا من اجل النهوض بمهنة الحلاقة والخياطة

 

 

من جهته وفي كلمته امام الحضور فقد تقدم السيد اجبارة بالشكر والتقدير لكل الحاضرين معتبرا ان  التضامن متكامل بين جميع فئات المجتمع داخل مدينة الداخلة مشيرا إلى أن الاحتفال باليوم الوطني للشخص المعاق لا ينطلق فقط  من التعاطف معه وانما للتضامن معه من اجل التكوين والتأهيل مع العمل بما في الوسع من اجل الرفع من مستواه تلك الفئة الاجتماعية تربويا وتاهليا تبعا للرعاية المولوية لجلالة الملك محمد السادس حفظه الله ورعاه هذا الأخير  الذي أعطى رعايته لهاته الفئة الاجتماعية ولجميع المغاربة من طنجة الى الكويرة مجددا تقديمه الشكر الجزيل لكل من قدم يد العون من اجل إنجاح اللقاء الاجتماعي الهام الذي تمنى  أن يكون نقطة تحويل في الحياة الاجتماعية لهاته الفئة مبرزا أن الاحتفال بهذا اليوم  يؤكد على أن التضامن الاجتماعي المغربي من القاعدة إلى القمة ولعل  المساعدات والتشجيعات التي يراها الجميع اليوم ما هي إلا نقطة الدفع بهذه الفئة من اجل إدماجها كباقي المواطنين من الناحية الاجتماعية والتربوية  منوها بعمل جمعية الموظفين الذين عملوا كما أضاف ما بوسعهم إلى جانب جمعية رائد المسيرة الخضراء وجمعية ابن خلدون من اجل النهوض بفئة المعاقين الذين يدخل الاهتمام بهم من خلال تكريم موظفين معاقين مما يدل في ختام كلمته على أن المعاق له رعاية خاصة من طرف كافة فئات المجتمع

عدد القراءات : 4841 قراءات اليوم : 1

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

النشرة البريدية

استطلاع الرأي

ما رأيك في الموقع؟

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع