الرئيسية | قضايا وحوادث | اللجنة الوطنية للمطالبة بإطلاق سراح المعتقلين الجيلالي حزيم ومصطفى الأبيض وتبرئتهما من كل التهم الملفقة ضدهما

اللجنة الوطنية للمطالبة بإطلاق سراح المعتقلين الجيلالي حزيم ومصطفى الأبيض وتبرئتهما من كل التهم الملفقة ضدهما

 بعد أن اتضحت خيوط المؤامرة وتبين للقضاء بالدليل القاطع أن التهمة /الشكاية المدبرة و المفبركة ضد الأستاذ حزيم الجيلالي والصحفي مصطفى الأبيض باطلة ، وكان هدفها ازاحته من منصبه في الوكالة الوطنية للتأمين الصحي، التي اصبحت في عهده رقما أساسيا في النظام الصحي الوطني، و بعد ان فرض نظاما شفافا ومقاربة جديدة في ادارة وتدبير التأمين الصحي ببلادنا والتفاعل الايجابي الفعال والشفاف مع كل الفاعلين الصحيين من نقابة المصحات الخاصة و ونقابة الصيادلة ونقابة الأطباء بالقطاع الخاص والمختبرات ... بهدف تحقيق التغطية الصحية الشاملة CMU في خدمة المواطن المنخرط ودوي حقوقه والتعويض الكامل عن سلة العلاجات بما فيها جميع الأدوية .وهو صاحب مشروع التغطية الصحية للطلبة ومهندس التامين الصحي للمستقلين والمهن الحرة فضلا عن كونه مهندس التغطية الصحية والقانون 65,00  .....

             الجلسة الأخيرة التي  تمت  يوم الاثنين 30 أكتوبر 2017 بالقاعة 4 بمحكمة الاستئناف بالرباط، كشفت عن  حقائق كبيرة . من جهة  أن السيدة المشتكية صاحبة شركة الحفلات ، نفت  بشكل قاطع تهمة افشاء السر المهني عن السيد حازم الجيلالي، وقالت بالحرف انه لم يسبق له ان مدها بمعطيات  أو معلومات أو وثائق من شانها مساعدتها على الحصول على صفقة  بالوكالة  الوطنية للتامين الصحي  .  ومن جهة ثانية  بخصوص تهمة الابتزاز ، فقد  عاشت المشتكية تناقضات صارخة  في  أجوبتها  على أسئلة القضاة  . وتجهل تواريخ الأحداث التي تدعيها ،بل الأخطر ما في الأمر أن القضاء لا يتوفر على شكاية مكتوبة من طرف المشتكية أو وثائق الإثبات ؟  كما أن الصحفي مصطفى الأبيض أكد للقضاة ان السيد حزيم لم يسبق له يوما أن تعامل بما تدعيه المشتكية ونزهه عن كل الاتهامات المصطنعة.  وبالتالي  فما سمعه القضاة وما وضع بين ايديهم  كلها قرائن ودلائل كافية لتبرئة  السيد حزيم الجيلالي من التهم الموجهة ضده .

          اننا نؤكد من موقعنا النقابي والسياسي والحقوقي  أن  كل الأسلحة الخبيثة ، التي استعملت ضد الأخ حزيم الجيلالي باطلة  هدفها كان ازاحته من منصبه  ليخلوا المجال لتجار التأمين الصحي والصفقات ... مؤسف جدا أن يتم اعتقاله ومتابعته بملف مفبرك من ألفه الى يائه . بعدما كل ما قدم من تضحيات وخدمات جليلة لوطنه ،بصدق ونزاهة ونكران الذات ، هل جزائه الاعتقال؟  هل هكذا تجازي الدولة المغربية أبنائها وأطرها الخييرين والشرفاء ؟

 راجعوا سجل المهندس حزيم الجيلالي طيلة حياته المهنية بقطاع الصحة ،وفي الفترة التي قضاها وهو على راس المديرية المالية والتخطيط الصحي .؟

     راجعوا تقارير المجلس الأعلى للحسابات بخصوص هذه المديرية التي كان يشرف عليها وتدبر الملايير وليس ميزانية صغيرة جدا للتسيير للوكالة الوطنية للتامين الصحي تحت مراقبة وزارة المالية ؟

  راجعوا تقارير المفتشية العامة للمالية ؟

     لتتأكدوا أن حزيم الجيلالي بريء هو ورفيقه الصحفي مصطفى الأبيض

         نتمنى أن يقول القضاء كلمته الحق يوم الاثنين 13 نونبر2017 ، بتبرئة  للأخوين المعتقلين حزيم الجيلالي ومصطفى الأبيض واطلاق سراحهما وعودتهما الى اسرهم

عدد القراءات : 730 قراءات اليوم : 1

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

آراء ومواقف

اللجنة الوطنية للمطالبة بإطلاق سراح المعتقلين  الجيلالي حزيم ومصطفى الأبيض وتبرئتهما من كل التهم الملفقة ضدهما

السلسلة الثالثة - من هي شركة السلام اوبركة المحظوظة

بعد سلسلتين من الحديث عن الطفلة المدللة شركة – السلاك اوبركة - ها نحن اليوم نطل عليكم من جديد ونقول لكم ان الطفلة المدللة التي

النشرة البريدية

استطلاع الرأي

ما رأيك في الموقع؟

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع