توصل موقع “الجنوب بريس ” ببيان تضامني موقع من هيآت جمعوية وحقوقية وسياسية ومهنية مع فئة تعاني في صمت في مواجهة مشاكل مركبة ، بسبب .. توالي سنوات الجفاف، ضعف الدعم والمواكبة ، المنع من الوصول لمناطق الرعي والكلأ بنواحي الداخلة خاصة وأن مجموعة منهم ملزمون بمغادرة المناطق الداخلية للمملكة لقرب بداية الموسم الفلاحي ، فمالبديل ادن ؟؟
وامام ما اصبحت تعيش عليه هاته الفئة من مضايقات تستهدف القضاء على مصدر رزقها فان الموقعون على البيان وهم يدقون ناقوس الخطر ليستنكرون المقاربة الأمنية التي ووجه بها ممثلو الكسابة امام الباب الرئيس لعمالة اقليم كلميم بدل تفعيل آليات الحوار والإنصات مما خلف استياءا عارما وسطهم خاصة وأن منهم شيوخ وأناس طاعنين في السن،
وأمام كل هاته المعطيات فالدعوة مفتوحة لكل الفرقاء لإيجاد حلول سريعة حتى لاتقع كارثة حقيقية ….