دخل ضحيتان من ضحايا مابات يعرف بضحايا ابهي الناجم في خطوة الاضراب الانذاري عن الطعام لمدة 24 ساعة تم فيها اشعار السيد وكيل جلالة الملك بالمحكمة الابتدائية بكلمبم
الاضراب يأتي في وقت تعرضت إليه هاتان الضحيتان للضرب من طرف القوات العمومية بعدما أعطيت لها التعليمات من طرف والي الجهة
خلاصة القول ان اقدام ضحايا ابهي الناجم الذي اغتصب بطائقهم ليس لديهم ما يخسروه بعدما تم قطع ارزاقهم من طرفه وبالتالي فمعالجة الملف يجب ان تتم قبل ان يقع الفاس في الرأس