نظمت ساكنة دوار وعرون التابع لجماعة القصابي إقليم كلميم وقفة احتجاجية منددة بالإقصاء والتهميش الذي يعيش عليه الدوار والطامة الكبرى أن حتى العضو الذي تم التصويت عليه لم يظهر له أي أثر منذ عملية التصويت بل انه لم يطلع يوما ما على ما يعانونه من مشاكل تتعلق بالواد الحار والطريق وغيرها من الحاجيات التي لاتتوفر بالدوار بعدما تغاضى الجميع الطرف عنها
إن المجلس الجماعي في شخص الرئيس لا تخلو مسؤوليته من ما جاء على لسان احد المواطنات التي حكت كل ما يكابدونه من ويلات ونقصان من كل شيء بسبب سياسة الحكرة واللامبالاة التي يعيشون تحت رحمة وطئتها والتي دفعتهم إلى الخروج للاحتجاج والتعبير عن تلك المأساة التي بلغت جراحها الزبى
وعليه فهل فعلا وصلت الرسالة إلى من يهمهم الأمر كما قالت تلك المواطنة التي عبرت وبمضاضة عن الحرقة التي تخالج نفسها وهي تقول ” اذا كنا لا ننتمي الى هذا الوطن فمافائدة التصويت الذي نمارسه ” في رسالة واضحة على عدم رضاهم وسخطهم على المنتخب الذي منحت له أصواتهم
عندي سؤال يا سادة
أبحث له بين المجالس عن اجابة
هل من افاذة
هل نحن ابناء هذا الوطن ؟
لنا الحق في العيش الكريم والسكن
واستنشاق الهواء النقي بلا ثمن
أم أننا حثالة في ذيل الوثن
أين نحن من متاهات هذا الصنم
وعرون .. تستغيث….
أنقذونا من هذا القيء والعفن
” وعرون ” غارقة في مياه العدم
أطفالنا مرضى…
شيوخنا هلكى…
نساؤنا بهن بلوى…
لمن الشكوى
“”””””””””””””””
عندي سؤال يا سادة
و الا كيف يصرفون خياناتهم بسك قرار
ويعجزون عن صرف مياه ” الواد الحار ”
كيف يخفون مهاناتهم بفتح حوار
ويعجزون عن شق الارض وذفن هذا العار
عذرا يا سادة
نحن اناس تحت العادة