استاثرت قضية التلميذ الذي اضرم النار في دراجةنارية لاستاذ مادة التربية البدنيةداخل ثانوية الصداقة بكلميم بالكثير من الاهتمام والتتبع لا من حيث تحليل الادارة للموضوع ولا من حيث تداول الاساتذة والطلبة لما اقدم عليه التلميذ باعتبار الواقعة سابقة خطيرة تقع بهاته المؤسسة التي تبقى حرمتها واحترامها واحترام من يشتغل بها فوق كل اعتبار
واقعة الحريق للدراجة تم اخماد نيرانها من طرف مصالح الوقاية المدنية في حين حضرت الشرطة التي عاينت النازلة من اجل القيام باللازم وانجاز محضر في النازلة لمعرفة حيثيات وملابسات القضية وامام هذا الفعل الخطير فان السؤال الذي يطرح نفسه ماهي الاسباب والدوافع التي كانت السبب من وراء هذا ارتكاب هذا الجرم ؟؟؟