ذكرت مصادر للجريدة من ان مستغلي المقاهي بالسوق الاسبوعي لامحيريش تعرضت مقاهيهم مؤخرا لقطع الماء والضوء لثلاث أسابيع من طرف بلدية كلميم وهو ما اجج الوضع لديهم
المصادر اضافت انه وامام هذا القرار الجائر فقد عبر هؤلاء اليوم الجمعة 15 نونبر 2019 عن مدى استنكارهم وسخطهم من خلال الإقدام على إضراب عام تمثل في غلق جميع المقاهي المتواجدة بالسوق معتبرين ان طلب البلدية المتعلق بربط المقاهي بالماء الصالح للشرب هو مطلب تعجيزي باعتبار عملية الربط معقدة وبعيدة المنال وتتطلب أموالا باهظة ليس في مقدور هؤلاء المستغلين الذين ينتمون الى الطبقة الكادحة توفيرها من اجل هذا الغرض اذا ما علمنا انه والى حد الساعة يصعب عليهم توفير 1400 درهم في ثلاث اشهر الخاصة بالكراء
المصادر أشارت الى ان العقدة التي تجمعهم بالبلدية منذ سنة 2012 ظلت سارية المفعول بدون مشاكل الى ان تفاجئو مؤخرا بقطع الماء والضوء عنهم
وعليه فلماذا أقدمت بلدية كلميم على هذا الاجراء في حق هؤلاء الكادحين الذين تعلم علم اليقين انهم غير قادرين على ما يطلب منهم ؟؟؟؟