اندلع الحريق بسوق أكادير يوم امس مخلفا اضرارا جسبمة بالممتلكات وخسائر مادية قدرت بملايين الدراهم في ما عاش التجار على وقع الصدمة التي اوقعت العديد من الاغماءات التي وقع فيها الكثيرون من التجار نتيجة ما وقع بالسوق
النيران التي اشتعلت بصورة فائقة بسوق المتلاشيات بسيدي يوسف مساء أمس انتشرت السنة لهبها في وقت قياسي ادى الى حرق المكان بكامله بعدما التهمت النيران أزيد من 200 محل تجاري، به ألبسة مستعملة و مواد أثرية، و أثاث و غيرها.
الحريق الذي اشتعلت نيرانه الساعة التاسعة و النصف ليلا ترك خوفا في كبيرا في المنطقة قبل ان تتم السبطرة عليه في اوقات متاخرة من ساعات الصباح
تجدر الاشارة ان الاجراءات التي قامت بها السلطات المحلية و الأمنية أدت إلى اعتقال احد الاشخاص الذي لازال قيد البحث