ذكرت مصادر خاصة للجنوب بريس اليوم الأحد 30 يونيو ان لائحة مكتب جهة كلميم واد نون تم الحسم فيها ، تطبيقا لميثاق الشرف الذي وقع بوزارة الداخلية بالرباط بين قطبي المجلس، في إطار الماسعي التي بدلت من أجل حلحلة أزمة الملف.

وهكذا، وطبقا للاتفاق المذكور، فقد جاءت تشكيلة مكتب جهة كلميم واد نون كالتالي: مباركة بوعيد رئيسة للجهة، “بوكنين عيدا”، من حزب الاحرار، نائبا أولا للرئيسة، “وعبان نافع” عن حزب الاستقلال وممثلا لاقليم طانطان، نائبا ثانيا، “عبا محمود”، عن حزب الاتحاد الاشتراكي وممثلا لاقليم أسا الزاك، نائبا ثالثا، “السالك برد الليل” عن حزب الأصالة والمعاصرة وممثلا لاقليم كلميم، نائبا رابعا، فيما حازت “إزركي سهام” ع حزب الحركة الشعبية وممثلة لاقليم سيدي إفني على النيابة الخامسة، و”المزليقي لالة” عن حزب الإصلاح والتنمية نائبة سادسة.
واستطاع “عبد الوهاب بلفقيه” في مفاوضاته مع مباركة بوعيدة من فرض تمثيلية تحترم توزيع النيابات على العدالة المجالية، حيث مثلت المناصب التي حازتها المعارضة كل أقاليم الجهة.
وفي سياق متصل، اعتبر مصدر مطلع أن الخرجات الأخيرة لـ”عبد الرحيم بوعيدة”، وتأكيده على أنه سيطعن قضائيا في الاستقالة التي وضعتها ابنة عمه بوزارة الداخلية لا تعدو أن تكون سوى تبرئة للدمة، وتأتي في إطار محاولة إقناع الشارع الواد نوني