بعد قيام وزارة الداخلية باستدعاء مجموعة من الموظفين المنتقين لشغل منصب خليفة قائد وتجاهلها اعوان السلطة بشكل متعمد ومستفز والاكتفاء بعون سلطة واحد او اثنين على الصعيد الوطني ، نبين للرأي العام الوطني ما يلي :

_استياءنا من هذا الاقصاء الممنهج ضد أعوان السلطة في منصب خليفة قائد .
_ تذكيرنا للوزارة أن أعوان السلطة هم الاحق بهذا المنصب للتجربة التي يتوفرون عليها والمستوى الدراسي العالي لذى بعضهم .
_تحميلنا وزارة الداخلية مسؤولية ما وقع وما يقع من تجاوزات في حق اعوان السلطة من قبيل التصفية الجسدية والضغط المعنوي والنفسي .
_مطالبتنا للوزارة بالاسراع في اقرار قانون اساسي ينظم المهام ويحمي كرامة المقدم والشيخ والعريفة واعادة المطرودين الى العمل .
_شكرنا لكل المنابر الاعلامية الشريفة التي تطرقت لمشاكل أعوان السلطة ،والتي رصدت كل الاحداث الاخيرة المتعلقة بالاعتداءات التي طالت أعوان السلطة.