فوجئت عشية اليوم ساكنة دوار لكزازمة التابع لجماعة القصابي اقليم كلميم  بروائح كريهة منبعثة من الواد الواقع خلف الدوار  او مايطلق عليه مكيطع الصفي

رواءح دفعت ببعض شباب الدوار البحث عن مصدرها نتيجة ما سببته من آثار سلبية على الهواء الدي تستنسشقه الساكنة والمفاجأ ة كانت الوقوف على  كميات كبيرة من الدجاج الفاسد  تم التخلص منه في هدا الواد

واقعة استنكرتها الساكنة واعتبرت من قام بهدا الفعل هدد حياتها وحياة أطفالها وتسبب في كارثة بيئية لو لم يتم اكتشافها لعاشت الساكنة على أمراض الله أعلم بمادا سنسميها كل دلك ينضاف إلى ما تسببه مخلفات الواد الحار الدي لازالت لم توجد لها الحلول من أجل رفع ضرره عن ساكنة دواوير الجماعة

وعليه وأمام هاته الكارثة فهل ستتدخل الجهات المعنية لردع كل من سولت له نفسه جلب الضرر للساكنة .. دلك ما سنتعرف عليه من خلال متابعتنا لهدا الملف