دكرت مصادر  للجريدة ، أن عون سلطة تابعة للملحقة الإدارية الأولى بالصخيرات، بتر لسانه ليلة الاثنين الماضي لأسباب لازالت غير معرفة الدوافع مما يطرح أكثر من علامة استفهام حول من  اقدام على ارتكاب  هدا الجرم

المصادر ، ابرزت ان  العون الدي غرق في الدماء تم نقله على وجه السرعة  إلى مستشفى ابن سينا بالرباط من أجل  تقديم ما يمكن تقديمه ، وعلى اثر هاته الواقعة فإن السؤال الدي يطرح نفسه لمادا تم بتر لسانه ولم يتم بتر شيء آخر من جسمه .؟؟؟؟