مواطنة في شريط لها تشير الى ان  باترون المازوط  لازال ماضيا في سياسة نهب جيوب المغاربة والهدف من كل ذلك حسب قولها  الوصول الى كرسي  رئاسة الحكومة  ولان كل شيء ممكن في بلادنا العزيزة ما علينا الا ان نصفق لاخنوش الذي يبذوا انه ومن خلال تحرركاته المارطونية يريد استغباء من لايفهمون في السياسة وهو يحثهم من خلال خطابه الاخير من ان الشعب ملزم بالتصويت على من سيسايرون مشاكله وكانه هو اصلا من يدافع عنهم وبما انه لايوجد اي شيء فلنستمع الى الرسالة التي وجهتها هاته المواطنة الغيورة على وطنها وهي تقول لاخنوش :