شخصان في هده الاثناء يهددان  بالانتحار بعدما أقدما على صب البنزين على جسدبهما أمام  ولاية العيون           وإلى حد الساعة تجهل أسباب اقدام هؤلاء الشخصان على هاته الفعلة التي اصبحت منتشرة بالأقاليم الجنوبية   مختلف الاجهزة الامنية والسلطات هرعت إلى عين  المكان  لمعرفة الأسباب الكامنة من وراء هدا الفعل الدي أصبحت عجلة ضحاياه في تزايد مضطرد