بالمركز إلاستسفاءي ابن رشد  بالدارالبيضاء توفي ليلة أمس الشاب الصحراوي المسمى قيد حياته – أحمد سالم لمغيمظ- على خلفية الحروق البليغة التي لحقت به جراء أقدامه على إضرام النار في جسده يوم السبت الماضي بالمنطقة الحدودية الكركرات احتجاجا على على ما يتعرض له من مضايقات أمنية هناك بسبب نشاطه التجاري المتعلق بلقمة العيش المسموح لغيره بممارستها .. تجدر الإشارة إلى أن هدا المعبر لازال يعيش تحت رحمة الكثير من المشاكل بفعل جبروت بعض المسؤولين هناك