خصت يوم امس الاثنين 31/12/2018 ساكنة تغمرت التابعة  لجماعة اسرير استقبالا حارا لمكتب المنظمة الوطنية للزراعة وتربية الماشية  الذي يتراسه الكاتب الوطني الى جانب حضور المنسق الجهوي السيد  بوزيد عبد القادر وهو اللقاء الذي من خلاله ارادت تلك المنظمة التعريف بمشروعها وما تطمح لتحقيقه لفائدة الكسابة والمزارعين على حد سواء زمن اجل تقريب صورة ذلك الاستقبال اليكم ما سجلته كاميرا الموقع في هذا الباب :

بعد الكلمة الافتتاحية  والتي من خلالها تم التأكيد على فشل مؤسسات الدولة في ايجاد مخارج للمشاكل المتفاقمة لهاته الشرائح من المجتمع  ومدى اهمية ميلاد المنظمة  الوطنية للزراعة وتربية الماشية لما هو ملقى على عاتقها من مسؤولية لتجاوز هاته الاوضاع التي يعيش تحت رحمتها المزارعون والكسابة الصغار والمتوسطون نتيجة لعدة عوامل الكل يعرفها اعطيت الكلمة للكاتب الوطني الذي هنأ المنسق الجهوي  السيد  ابو زيد عبد القادر على حسن الاستقبال ومدى اهمية اللحظة التي ينعقد فيها هذا اللقاء الذي يأتي من بعد تأسيس المنظمة  لمدة  ثمانية اشهر مضت  موضحا ما يلي عن هذا الموضوع لنستمع :

الكاتب الوطني  لم تفته فرصة انتقاد الأدوار السلبية  للأحزاب وما قدمته من خدمات  طيلة هاته السنوات الماضية نتائجها اليوم هي من اوصلت  المغرب الى هاته الاوضاع  المزرية بعدما  استحوذت نسبة اثنان في المائة من الاستفادة من الثروة التي بقيت ملكا لها تتصرف فيها تاركة البقية من الفلاحين خارج الهامش كعبيد يطلبون الصدقات مبرزا في هذا الجانب مدى اهمية  التضامن  لتجاوز هاته الاشكالات  وهو يقول:

الكاتب الوطني وامام هاته المشاكل المتراكمة والتي اثبتتها السياسات الفاشلة لمؤسسات الدولة اتجاه هؤلاء الكسابة والمزارعين والذين تركتهم يعيشون على اعانات ان لم نقل صدقات اكد على ان  المنظمة وجدت حلولا لتجاوز هذا التهميش وخلق فرص مدرة تتمثل في التالي لنستمع :

وامام اهمية مشروع المنظمة الوطنية للزراعة وتربية الماشية وما ستوليه من اهتمام بهاتين الشريحتين  وما تطمح الى تحقيقه من مكاسب محفزة لانتشال هاتين الطبقتين من  دوامة البؤس والفشل نحو مستقبل مدر للدخل  فقد شدد الكاتب الوطني على اهمية  انخراط الجميع في هاته الخطوة التصحيحية عن طريق الحصول على بطاقة الانخراط  لما لها من اهمية  ومزايا وفوائد كبيرة قائلا عنها في هذا المضمار لنستمع :

وليختتم هذا اللقاء بتصريح خص به الكاتب الوطني الموقع  بعدما خلص الجميع الى نجاحه  بكل المقاييس من خلال الاجابة عن مختلف التساؤلات التي طرحها المواطنون الذين اغنو النقاش الذي فيه استمع واستفاد الجميع من الاستراتيجية التي سياتي بها هذا المولود لفائدة المزارعين والكسابة على حد سواء لنستمع للتصريح :

 

صور من ذلك اللقاء الذي استحسنته الساكنة والذي به ستعزز مكانتها داخل الاشتغال ضمن مكتب المنظمة :