ذكرت مصادر للجريدة من ان الفرقة الوطنية للشرطة القضائية التي حلت بطانطان صباح الخميس لازالت ماضية في تنفيذ مهمتها التي تتعلق بتعقب مجموعة من الاشخاص المتهمون بالتهريب الدولي للمخدرات

ذات المصادر اشارت الى ان شخصا واحدا تم توقيفه  في انتظار توقيف البقية اذا ما علمنا ان هاته الفرقة قد قامت في نفس اليوم بمحاصرة احدى الاقامات بالوطية  وهو ما يطرح اكثر من علامة استفهام حول الاسباب الكاملة من وراء اختيار هاته الاقامة.؟؟؟

وعليه فهل سنسمع بإيقاف اشخاص ظهرت عليهم اموال الحرام التي بها شيدوا وعمروا ما لا يصدقه العقل