حركت الساعة التي يريدها العثماني وحكومته غالبية المدارس على طول خريطة الوطن وفي هذا الاطار فقد دشن تلاميذو الاعداديات بطانطان الانخراط في هاته الخطوة كتعبير منهم عن سخطهم لبقاء زيادة هاته الساعة المشؤومة مرددين عبارات تدين بقائها والاستمرار بالعمل بها داخل المؤسسات التعليمية ومن اجل تقريب هاته الاجواء المشحونة اليكم الفيديوهات التي تم تصويرهم في هذا الباب من احدى المصادر الطلابية لنشاهد :