علمت ” الجريدة ” ان من يسمي نفسه بالصحفي قام بتهديد الزميل رشيد اوس من خلال احدى اللايفات واذ ننبه لخطورة مثل هاته الافعال التي يعاقب عليها القانون والتي تمس حياة الزميل فان موقع الجنوب بريس يؤكد تضامنه المطلق واللامشروط مع الزميل اوس رشيد صاحب موقع صحراء نيوز الواسع الانتشار والذي كان له الفضل في كشف الفساد والمفسدين بمدينة طانطان بالرغم من كل المضايقات التي يتعرض لها شخصيا بفعل عمله الجبار الذي يقوم به في هذا المجال خدمة للإعلام الشريف وعليه فان موقع الجنوب بريس الذي سبق لهذا ” المسترزق ” الذي كشفته احدى المكالمات الهاتفية التي فضحت ارتشاءه بعدما تم استدراجه من خلال تلك المكالمة التي بينت بالملموس مدى غباءه فان مدير موقع الجنوب بريس سبق وان تم تهديده داخل قاعة المجلس الاقليمي لأسباب تافهة

ومن هنا وكخلاصة للقول فان الموقع يعلن عن ما يلي :

  • كل التضامن مع الاخ والزميل اوس رشيد والبودي عمر في ما لاقاه من تهديد ووعيد من طرف من يعتبر نفسه صحفي
  • بعد استنكار جهات حقوقية وصحفية لتلك السلوكات التي تغطي عليها سلطات طانطان وبعد تكرار مثل هاته التصرفات فهل ستتدخل الجهات المعنية على الخط لإيقاف شطحات ونزوات من اصبح يعتبر نفسه ” فاهم فالصفاحة ” عفوا الصحافة